الجمهورية العربية السورية

نقابة المهندسين الزراعيين

أحمد صالح إبراهيم: لصمود الفلاحين الدور الأكبر بتأمين المواد الغذائية أحمد صالح إبراهيم: لصمود الفلاحين الدور الأكبر بتأمين المواد الغذائية

 أكد رئيس اتحاد الفلاحين أحمد صالح إبراهيم ان صمود الفلاحين وتحديهم للارهاب وتمسكهم بارضهم كان له الدور الاكبر في تأمين وتوفير المواد الغذائية للمواطنين السوريين رغم الحرب الشرسة التي تعرضت لها سورية.

وفي حديث خاص لـ سانا بمناسبة العيد الثالث والخمسين للفلاحين الذي يصادف يوم غد قال ابراهيم إن “العيد يعني الكثير للفلاحين كونه جاء بعد مسيرة نضالية طويلة خاضوها ضد أنظمة الظلم والإقطاع استمرت حتى قيام ثورة الثامن من آذار ومن بعدها الحركة التصحيحية المجيدة فنال الفلاح على اثرهما حريته وكرامته وحصل على كل حقوقه ما أدى إلى ازدهار قطاع الزراعة الامر الذي حصن الامن الغذائي في سورية ووفر فائضاً إنتاجياً تم تصديره”.

واضاف إبراهيم أن مسيرة التطوير التي قادها السيد الرئيس بشار الأسد عززت من دور الفلاحين عبر إصدار العديد من التشريعات والقوانين التي ساهمت في تقديم مختلف انواع الدعم للفلاحين والمزارعين والمربين والتي ساهمت في تعزيز مكانة الفلاح بالمجتمع.

وبين ابراهيم ان الفلاحين رغم ظروف الازمة والحصار الجائر المفروض على الشعب السوري والارهاب الذي تعرضوا له ظلوا مصرين على العمل والانتاج بالتوازي مع محاربتهم ومواجهتهم لقوى الإرهاب التكفيري.

وأشار ابراهيم الى انه مع انتصارات الجيش العربي السوري نستعد لإعادة الإعمار وتجاوز ما خربته يد الإرهاب لكي تعود الزراعة السورية إلى سابق عهدها ومساهمتها في الناتج المحلي وتحتل المنتجات الزراعية مكانتها في الاسواق العالمية.

ولفت ابراهيم إلى أن “العيد لهذا العام له نكهته الخاصة نتيجة الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري في حربه ضد الإرهاب بدعم من الدول الصديقة وقوى المقاومة الوطنية اللبنانية”.

 

سانا