الجمهورية العربية السورية

نقابة المهندسين الزراعيين

أهالي قرى عيون الوادي والجويخات في ريف حمص: إعادة الحياة للأراضي المتضررة جراء الحرائق وزراعة كل شبر فيها ... المزيد
عزوز للمهندسين الزراعيين: مبادرات لإعادة تشجير المناطق المتضرّرة من الحرائق ... المزيد

استمرار تسويق محصول القطن وعمليات القطاف في دير الزور استمرار تسويق محصول القطن وعمليات القطاف في دير الزور

تتواصل في محافظة دير الزور عمليات قطاف وتسويق الأقطان للموسم الزراعي الحالي حيث بلغت الكميات المسوقة حتى الآن 725 طناً.

وبين مدير محلج دير الزور المهندس صالح الهرمش في تصريح لمراسل سانا أن المحلج بدأ في الـ 24 من الشهر الماضي استلام الأقطان من حقول الفلاحين ووزنها في قبان المحلج بعد وضعها بشاحنات مخصصة من قبل المؤسسة العامة لحلج وتسويق الأقطان ليصار إلى نقلها من دير الزور إلى محالج حماة على نفقة المؤسسة وبموجب شهادة منشأ.

ولفت الهرمش إلى أن التعاون قائم بين جميع الجهات المعنية من المؤسسة العامة لحلج وتسويق الأقطان واتحاد فلاحي دير الزور والمصرف الزراعي والجمعيات الزراعية والفلاحين لتسهيل عملية التسويق.

وأكد رئيس اتحاد الفلاحين بدير الزور خزان السهو مواصلة الفلاحين عملية قطاف محصولهم من القطن لتسويقه بإشراف الجمعيات الفلاحية الزراعية التي تعمل على تسهيل عملية التسويق لافتاً إلى أن القطن الذي يعد محصولاً استراتيجياً مهماً عاد إلى واجهة العملية الزراعية بدير الزور نتيجة الدعم الحكومي الكبير الذي يحظى به المزارعون الذين عادوا إلى حقولهم بعد تطهير مناطقهم من رجس الإرهاب بفضل بطولات الجيش العربي السوري.

كما أوضح مدير زراعة دير الزور المهندس محمود الحيو أن المساحة المزروعة بمحصول القطن في المحافظة للموسم الحالي بلغت 12200هكتار وتقديرات متوسط إنتاج الهكتار الواحد من القطن في المحافظة نحو 3250 كيلوغراماً.

وعبر عدد من الفلاحين عن ارتياحهم لسهولة إجراءات عملية التسويق، رئيس جمعية الشميطية الفلاحية غانم سويدان قال إن السعر المقدم من الحكومة لمحصول القطن هذا العام يعد سعراً مجزياً ولا سيما أن نقل المحصول يتم على نفقة المؤسسة العامة لحلج وتسويق الأقطان ما يحقق ريعية جيدة للفلاح.

وأشار الفلاح حميد أحمد الحسين إلى ما تم تقديمه للفلاحين طوال فترة الموسم من بذار وأسمدة وكهرباء ومحروقات لتأمين مياه السقاية.

وقال المزارع حاتم العبيد إن تأمين البذار من صنف دير 22 إضافة إلى المتابعة الدائمة من قبل الوحدات الإرشادية ودائرة الوقاية بمديرية الزراعة ساهما بتحسن الموسم على صعيد زيادة الكميات وجودة المحصول.

يذكر أن محافظة دير الزور سوقت العام الماضي 6406 أطنان من القطن.