الجمهورية العربية السورية

نقابة المهندسين الزراعيين

مجلس الشعب يتابع مناقشة مشروع القانون الجديد الخاص بتنظيم اتحاد غرف التجارة السورية ... المزيد
الجيش يحرر بلدة كفرنبل و 4 قرى بريف إدلب الجنوبي ويلاحق فلول الإرهابيين في المنطقة ... المزيد
تجمع جماهيري ومسيرة كشفية في حلب احتفاء بانتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب ... المزيد
دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي بالصواريخ على محيط دمشق وتدمر أغلبيتها قبل وصولها إلى أهدافها ... المزيد
افتتاح مقر خزانة التقاعد لفرع السويداء ... المزيد
القيادة العامة للجيش: أي اختراق للأجواء السورية سيتم التعامل معه على أنه عدوان خارجي والتصدي له بالوسائل المتاحة ... المزيد
مجلس الوزراء يقر خلال اجتماعه بحلب خطة متكاملة للنهوض بمختلف القطاعات في المحافظة ويخصص نحو 145 مليار ليرة لتنفيذها ... المزيد
المهندس خميس: تذليل الصعوبات التي تعترض تنفيذ المشاريع في حلب وإعادة البنية التنموية للمحافظة ... المزيد
المهندسون الزراعيون يطالبون برفع أسعار القمح والشعير ... المزيد
نقابة المهندسين الزراعيين تبدأ عقد مؤتمرات السنوية ... المزيد

صالح: الدول العربية تنتج 75% من الإنتاج العالمي من التمور صالح: الدول العربية تنتج 75% من الإنتاج العالمي من التمور

 

يهدف مشروع تطوير أساليب زراعة وخدمة بساتين النخيل إلى تطبيق أحدث التقانات الزراعية في حقول النخيل لتكون حقولاً أنموذجية لإرشاد الفنيين الزراعيين والمزارعين العرب إلى الطرائق المثلى لخدمة حقول النخيل، هذا ما بينه الدكتور رفيق علي صالح- المدير العام للمركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة (أكساد)- خلال فعاليات «الاجتماع الفني الرابع لمشروع تطوير أساليب زراعة وخدمة بساتين النخيل لزيادة الإنتاج وتحسين نوعيته في المنطقة العربية»، الذي ينظمه والذي عقد في بيروت بمشاركة خبراء من 12 دولة عربية، من بينها سورية، وأوضح الدكتور صالح أن هذا المشروع المهم الذي ينفذه المركز منذ العام 2015م بميزانية قدرها 1.6 مليون دولار، بالتعاون مع وزارات الزراعة في الدول العربية المشاركة، يأتي ضمن إطار الاهتمام الكبير الذي يوليه المركز العربي لشجرة النخيل.
ولفت إلى أن الخبراء العاملين في المشروع، أجروا أبحاثاً علمية بشأن تطبيق التقانات الحديثة على زيادة الإنتاج، وعلى مواصفات الثمار ومدى تحسن قيمتها التسويقية.
وأشار إلى أن المشروع استخدم طرائق حديثة لتحسين عملية إلقاح الأزهار المؤنثة، وجرب أنواعاً جديدة من محاقن المبيدات لمكافحة حشرة سوسة النخيل، وقام خبراء «أكساد» باستخدام التقانات الحيوية في توصيف وتسجيل أصناف جديدة متميزة. ونوه بأن المشروع استطاع أن يزيد الإنتاج بنسبة 25% بشكل عام في الحقول التي طورها، ولا تزال منظمة «أكساد» مستمرة في إجراء تجارب خاصة باستخدام المبيدات الحيوية الآمنة للبيئة لمكافحة حشرة سوسة النخيل الحمراء، وسيصدر قريباً كتاب علمي عن هذه الحشرة الخطرة وطرائق مكافحتها.
وأشار إلى أن الدول العربية تنتج سنوياً أكثر من حوالي 7 ملايين طن، أي أكثر من 75% من الإنتاج العالمي من التمور، ويتجاوز حجم صادرات الدول العربية من هذا المحصول ماقيمته 500 مليون دولار سنوياً، وهذا يعني أن هذه الشجرة المباركة تستحق منا كل اهتمام، ولن يبخل المركز العربي (أكساد) بأي جهد ممكن في هذا المجال.

تشرين