الجمهورية العربية السورية

نقابة المهندسين الزراعيين

فلاحو الحسكة يطالبون برفع سعر القمح المسوق من المواسم السابقة فلاحو الحسكة يطالبون برفع سعر القمح المسوق من المواسم السابقة

 

قال مدير فرع القامشلي للمؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب المهندس عبيدة علي: إن عمليات تسويق القمح مستمرة حتى الخامس عشر من شهر تشرين الأول الحالي, وذلك للأقماح من إنتاج المواسم السابقة.

وأوضح المهندس علي أنه منذ بدء تسويق هذه الأقماح لم تعرض على مركز الشراء المخصص لهذا النوع من الإنتاج أي كمية, بسبب تدني السعر المحدد لشراء الكغ الواحد وهو 110 ليرات سورية, وتالياً بقيت الكميات المسوقة على حالها من إنتاج الموسم الحالي والبالغة نحو 49 ألف طن.

من جانبه قال رئيس المكتب التنفيذي لاتحاد فلاحي المحافظة ذياب الكريم: إن سعر شراء القمح من إنتاج المواسم السابقة متدن جداً ولايوازي سعر كيلو التبن, الأمر الذي دفع الفلاحين الى الإحجام عن تسويق القمح إلى المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب واللجوء الى التجار في السوق السوداء لبيع أقماحهم.
وبين الكريم أن بعض هذه الأقماح هي جديدة من إنتاج الموسم الحالي وعندما عرضت على مركزي الشراء في جرمز والثروة الحيوانية تم رفض شرائها بذريعة أنها قديمة من إنتاج مواسم سابقة, وذلك لأن أصحابها قاموا بتخزينها بشكل سيئ ولفترة طويلة نسبياً لأسباب مختلفة, ما أدى إلى إصابتها ببعض الحشرات كالخنفسة, الأمر الذي جعلها تبدو وكأنها قديمة من إنتاج مواسم سابقة.
وطالب الكريم بإعادة النظر بسعر شراء القمح من إنتاج المواسم السابقة لكي تتاح الفرصة أمام المنتجين لتسويق إنتاجهم إلى المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب بدلاً من تجار السوق السوداء.

تشرين