الجمهورية العربية السورية

نقابة المهندسين الزراعيين

تحسن واقع الثروة الحيوانية في الحسكة تحسن واقع الثروة الحيوانية في الحسكة

  أكدت مديرية الزراعة في محافظة الحسكة تحسن واقع الثروة الحيوانية نتيجة توافر المراعي الطبيعية والمساحات الخضراء ما أدى إلى زيادة عدد ولادات الأغنام والماعز في هذه الثروة.

 

وبين رئيس دائرة الصحة الحيوانية في مديرية الزراعة الدكتور يحيى داوود أن التغذية الجيدة لقطعان الثروة الحيوانية ولاسيما الأغنام والماعز تؤدي إلى ولادة التوائم الأمر الذي سيزيد من أعدادها كما تسهم المساحات الرعوية الخضراء والأعشاب البرية بتعزيز مناعة الحيوان ونموه من خلال توفير الفيتامينات والأملاح المعدنية التي تحتاجها إضافة إلى زيادة كمية إنتاج الحليب واللحوم والصوف.‏

 

وأشارالدكتور داوود إلى أن دائرة الصحة الحيوانية وبالتعاون مع الدوائر الزراعية المنتشرة بالمحافظة مستمرة في حملة التحصين والوقاية الخاصة بقطعان الأغنام والماعز والأبقار والدواجن ضد أمراض الحمى القلاعية والجدري والانتروكسيميا والبروسيلا وكوماروف والتي تنفذها بشكل شهري.‏

 

وبحسب إحصاء مديرية زراعة الحسكة فإن أعداد الثروة الحيوانية بالمحافظة موزعة على مليون و452 ألف رأس أغنام و722 ألف رأس أبقار و178 ألف رأس ماعز و5195 رأس جاموس و601 رأس ابل و3326 رأس خيول.‏