الجمهورية العربية السورية

نقابة المهندسين الزراعيين

يحقق الاكتفاء الذاتي.. المباشرة بمشروع إنتاج بذار البطاطا محلياً في حمص يحقق الاكتفاء الذاتي.. المباشرة بمشروع إنتاج بذار البطاطا محلياً في حمص

 تمت المباشرة في مشروع إنتاج بذار البطاطا محلياً في محافظة حمص، وذلك بعد إيجاد الموقع المناسب لزراعة مرحلتي جيل الأمات (مرحلة الأساس) والبيوت الشبكية، وأوضح مدير فرع المؤسسة العامة لإكثار البذار في حمص المهندس أحمد يوسف أحمد المراحل التي تم إنجازها ضمن خطة إعادة الإقلاع بالمشروع الوطني لإنتاج بذار البطاطا، حيث تم الإقلاع بالمرحلتين الأوليتين من مراحل العمل في المشروع وهي مرحلة المختبرات والتي يتم فيها إنتاج شتول البطاطا الخالية من الأمراض الفيروسية، ومرحلة البيوت الزجاجية، مشيراً لـ “البعث” أنه تتم زراعة الشتول المنتجة مخبرياً ضمن هذه البيوت للحصول على ما يسمى بدرنيات جيل الأم والتي تتصف بخلوها التام من العوامل الممرضة، خاصة الفيروسية منها وبمواصفاتها الفنية العالية جداً، وبعدها تم تنفيذ المرحلة الثالثة من العمل وهي مرحلة البيوت الشبكية والتي تهدف إلى إنتاج بذار البطاطا من صنف أفاميا والتي تم إنتاجها ضمن البيت الزجاجي.
وأضاف أحمد: إنه تمت تغطية هذه البيوت بشبك مانع لدخول الحشرات الناقلة للأمراض، خاصة حشرة المن التي تعتبر الناقل الأساسي للأمراض الفيروسية على البطاطا، كما تم تزويد هذه البيوت بمصائد جاذبة للحشرات لالتقاط أي حشرة يمكن أن تتواجد ضمن البيت الشبكي. مبيّناً أن أهم أهداف المشروع تحقيق الاكتفاء الذاتي والتوقف التدريجي عن استيراد بذار البطاطا ومنع دخول الأمراض والآفات المحمولة عن طريق البذار، وتحسين تقانات إنتاج بذار البطاطا الخالية من الأمراض، خاصة الفيروسية منها، وتوفير القطع الأجنبي، وكسر احتكار الشركات العالمية المنتجة للبذار، وتخفيض تكاليف الإنتاج بالنسبة للمزارعين، حيث سعر هذا البذار المنتج محلياً يعادل نصف سعر البذار المستورد، وزيادة الإنتاجية في وحدة المساحة لمزارعي المحافظة، ما يحقق له الربح وتربية وتطوير سلالات بطاطا ملائمة للبيئة المحلية وترضي رغبات المزارعين والمستهلكين.
ونوّه أحمد بأنه من مهام المشروع إكثار وإنتاج بذار البطاطا بمراحلة المختلفة (الشتول والدرنيات المخبرية درنيات جيل الأمات والسوبر إيلت بتقنيات الإكثارية المختلفة، واستنباط أصناف وسلالات محلية جديدة من محصول البطاطا تحمل صفات إنتاجية ونوعية مرغوبة وملائمة للمناطق المختلفة لزراعة البطاطا ومقاومة للأمراض والآفات، وذلك باتباع برامج التربية المختلفة التهجين- الانتخاب وتقانات زراعة الأنسجة، وتطوير أساليب زراعة بذار البطاطا من حيث (طرق الزراعة- مكنة المحصول-عمليات الخدمة الزراعية- الإنتاجية)، والبحث عن سلالات تفي بالأغراض التصنيعية، مبيّناً أن كافة الأعمال المطلوبة لإنجاح المشروع تم تنفيذها من قبل الكادر الفني بفرع المؤسسة بحمص، وأنهم يقومون بمتابع عملية الإشراف على هذه البيوت وتنفيذ كافة العمليات الزراعية المطلوبة (ري – تسميد- تعشيب- تحضين)، خاصة عملية التنقية والتي تعتبر من أهم العمليات في هذه المرحلة والتي يتم من خلالها استبعاد أية نباتات تعطي مظاهر غير طبيعية ومرضية. مشيراً إلى أنه من المتوقع زراعة حوالي 50 بيتاً شبكياً في العروة الربيعية القادمة.

 

البعث