الجمهورية العربية السورية

نقابة المهندسين الزراعيين

بانوراما زراعية « نباتية - حيوانية » لعام 2017 بانوراما زراعية « نباتية - حيوانية » لعام 2017

 


انتهت وزارة الزراعة من إعداد تقرير مفصل تضمن بانوراما لعمل بعض جهاتها خلال هذا العام مبينة أن المساحة المزروعة بالقمح لموسم 2016 - 2017 بلغت 1,170 مليون هكتار من المخطط البالغ 1,786 مليون هكتار بنسبة تنفيذ 66% ،

و1,181 مليون هكتار شعير من المخطط البالغ 1,493 مليون هكتار بنسبة تنفيذ 79%، و تحديد سعر شراء القمح بـ 140 ليرة، والشعير بـ 110 ليرات ليرتفع هامش الربح لهذين المحصولين إلى 41%.‏

كما بلغ عدد البيوت المحمية المزروعة والمستثمرة 155 ألف بيت منها 17 بيتا مزروعا بالموز، وبلغت المساحة المزروعة بالخضار الشتوية 18 ألف هكتار، في حين وصلت كميات بذار المحاصيل الموزعة من المؤسسة العامة لإكثار البذار لغايته 23389 طناً من بذار القمح و1410 أطنان من الشعير.‏‏

وبين التقرير إنتاج 1093 ألف غرسة مثمرة و1600 ألف غرسة حراجية وبيعها للفلاحين بأسعار تشجيعية، في حين بلغت المساحات المكافحة بالمواد الكيماوية خلال عام (2017) 187 ألف هكتار، ومجموع المساحات المكافحة (ميكانيكياً ـ حيوياً ـ بالمصائد) 12977هكتاراً، والمساحات المحرجة اصطناعياً ( حديثة - معاد تحريجها ) 2438 هكتاراً ، إلى جانب تخصيص فرع مؤسسة إكثار البذار في محافظة طرطوس بمبلغ 700 مليون ليرة لإعادة تأهيل المشروع الوطني لإنتاج بذار البطاطا محلياً، وقد وصلت نسبة التنفيذ إلى نسبة 65% تقريباً بالإضافة إلى رصد100 مليون ليرة لمشروع إنتاج بذار الفطر ، ومبلغ 160 مليون ليرة لتأمين مراكز غربلة متنقلة وتجهيزات.‏‏

وأشار التقرير إلى التعاون مستمر مع المنظمات الدولية والمحلية حيث بلغ عدد المنح المقدمة لغايته 93105 منح شملت (دجاجا بياضا وأغناما وماعزا وأبقارا- خلايا نحل- أدوية بيطرية - وحدات غاز حيوي- غراس زيتون- نباتات طبية وعطرية - حدائق منزلية)، منها 26704 منح زراعات أسرية ، بالإضافة إلى إنشاء 10 حدائق مدرسية استفاد منها 2617 طالبا ضمن مشروع الزراعات المراعية للتغذية في محافظات (طرطوس ـ حمص ـ حماة ـ اللاذقية ـ ريف دمشق) وإعادة تأهيل قنوات الري بأعالي نهر العاصي حيث استفاد منها 35600 مزارع.‏‏

وفيما يخص الإنتاج الحيواني فقد تم إجراء 292 ألف تلقيح اصطناعي وإنتاج 269 ألف ليتر من السائل الآزوتي ، وإنتاج 126471 ألف لقاح وإجراء 15792 ألف تلقيح وقائي و192 ألف معالجة سريرية، مقابل استمرار المؤسسات الإنتاجية ذات الطابع الاقتصادي بمتابعة إنتاجها وفق خطة عملها وضمن الإمكانيات المتاحة حيث أنتجت المؤسسة العامة للدواجن خلال العام الماضي 2601 ألف صوص و125765 ألف بيضة مائدة و8616 ألف بيضة تفريخ، كما أنتجت المؤسسة العامة للمباقر 3056 طناً من الحليب، كما تم تخصيص مبلغ 5,4 مليارات ليرة لإعادة تأهيل عدد من محطات الأبقار والعمل على ترميم قطيع الأبقار وتحسينه في المؤسسة من خلال استيراد 3000 رأس من البكاكير عالية الإنتاج تم استلام 1814 رأساً من العدد المتعاقد عليه والبالغ 3000 رأس ، وُزّع منها لغايته 405 بكاكير على المربين عن طريق المصرف الزراعي التعاوني، والباقي خصص لمبقرتي جب رملة وحمص، كما تم تخصيص القطع الأجنبي لتوريد 5000 رأس إضافي وحالياً قيد فتح الاعتماد المستندي تمهيداً لعملية التوريد من بداية العام القادم.‏‏

وبين التقرير توسيع المحجر البيطري في طرطوس بتكلفة 68 مليون ليرة، وتخصيص منشأة أبقار فيديو في محافظة اللاذقية بمبلغ 1,064 مليار ليرة لإقامة معمل ألبان وتوسعة الحظائر وإعادة تأهيل المبقرة وتأمين بعض الآلات والتجهيزات، حيث بدأت الشركة المنفذة بالعمل حيث بلغت نسبة التنفيذ 60 %، كما خصصت منشأة الأبقار في جب رملة في محافظة حماة بمبلغ 1,640 مليار لإقامة وحدة تصنيع ألبان ومخمر حيوي، وإعادة تأهيل معمل الأعلاف والحظائر (الحظيرة الأولى جاهزة وأرضية الحظيرة الثانية جاهزة) حيث بلغت نسبة التنفيذ (45)%، وكذلك رصد بمبلغ 1,947 مليار لمنشأة أبقار حمص لبناء حظيرة جديدة وتوسيع الحظائر وإعادة تأهيل المحلب وشراء التجهيزات اللازمة، حيث بلغت نسبة التنفيذ(35)%.‏‏

يضاف إلى ذلك تخصيص منشأة دواجن طرطوس بمبلغ 350 مليون ليرة لإقامة معمل كرتون لأطباق البيض، ومليار ليرة كسلفة لرفع الطاقة الإنتاجية للمنشأة (إدخال قطعان جديدة وتوسيع مستودع أعلاف وشراء مستلزمات)، وتخصيص منشأة دواجن حمص بمبلغ مليار ليرة لإعادة تأهيل المفقس وتركيب خط كهرباء خارج التقنين وتطوير وتحديث منشأة دواجن حماة بتكلفة 122 مليون ليرة. كما خصصت مبلغ 11250 ألف دولار لاستيراد المواد العلفية، حيث استلمت المؤسسة 20 ألف طن شعير و 10 أطنان ذرة صفراء، وما تزال بانتظار الدفعة الأخيرة من الذرة الصفراء المقدرة بـ 10 آلاف طن، إضافة إلى رصد مبلغ 345 مليون ليرة لترميم وإعادة تشغيل معمل أعلاف عدرا حيث بدأ المعمل بالإنتاج، كما باعت المؤسسة مقننات علفية بلغت 173 ألف طن وصنعت 40 ألف طن خلال عام 2017 ، كما بلغت الكميات المستوردة من الأعلاف 1028 ألف طن ، والعمل على تغطية النقص الحاصل في احتياج الثروة الحيوانية من المواد العلفية من خلال إدخال زراعة الشجيرات الرعوية ( الفصة في منطقة الاستقرار الأولى والثانية والروثا والرغل في منطقة الاستقرار الثالثة والرابعة ) على خطوط مع الشعير، والاستفادة من المخلفات الزراعية ( عراميش العنب ونواتج تقليم الزيتون)، وإدخال عدد من أصناف الصبار العلفي الأملس كأعلاف خضراء وإنشاء مشتل لإكثاره.‏‏

كما وأطلقت الوزارة المشروع الوطني لتسجيل وترقيم الثروة الحيوانية ومخرجاته الكبيرة والمهمة والتي ستساهم في تطوير الثروة الحيوانية ومساعدة صانعي القرار على اتخاذ القرارات المناسبة، حيث تم الانتهاء من ترقيم الأبقار والأغنام في محافظة اللاذقية ، والأبقار في محافظة السويداء وحالياً يتم ترقيم قطيع الأبقار في منطقة الغاب.‏‏

وفيما يتعلق بالتنمية الريفية أوضح التقرير أنه تم تفعيل دور المشاريع التي تهدف إلى تنمية المجتمعات الريفية وتمكين النساء الريفيات ومنها مشروع تشجيع الزراعات الأسرية الذي يهدف إلى تقديم منح إنتاجية لاستثمار الحيازات الصغيرة الملحقة بالسكن الريفي لزراعة محاصيل الخضار الصيفية والشتوية حيث تم توزيع حزمة بذار خضار شتوية وصيفية لـ/26704/ مستفيدين في عام 2017 ، ،ونظراً لأهمية هذا المشروع والفائدة الكبيرة التي حققها لعدد كبير من الأسر الريفية تمت الموافقة على دعم التوسع في هذا المشروع بتخصيص اعتماد وقدره 2250 مليار ليرة بحيث يستفيد منه 25ألف أسرة حيث تم البدء باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ المشروع (2.250) مليار ليرة، وتم التنسيق مع وزارة المالية لتخصيص مبلغ 1.250 مليار ليرة كدفعة أولى على أن يتم استكمال تخصيص باقي الاعتماد في عام 2018، بالإضافة إلى إقامة مركزين لبيع وتسويق منتجات المرأة الريفية في محافظتي حمص واللاذقية ، إضافة إلى مطعم بيئي لتقديم المنتجات الريفية (النباتية والحيوانية).‏‏

 

 

الثورة